Saturday, April 25, 2015

الأهل والأصحاب والمغفلين

كل الناس اللي بيعملوا أفكار تجارية جديدة أو أي نوع من ال business بيكون في بالهم أمل الوصول لأكبر عدد من الناس اللي ممكن تقتنع بفكرتهم أو بالمنتج أو بالخدمة اللي بيقدِّموها، وكتير منهم بيبدأوا التسويق للفكرة من الدواير الصغيرة اللي يعرفوها، وفي الغالب حتى الأفكار الساذجة أو اللي ما فيهاش ابتكار أو الفاشلة بتلاقي صدى عند بعض الناس حوالين صاحب الفكرة، وساعات التعبير اللي بيُستخدم في ال businessهو إن الفكرة لو مش ناجحة من نفسها غالبًا هاتكون بتجتذب بس: الأهل والأصحاب وبعض المغفلين (family, friends, and fools)..

ويمكن عشان كده الأفكار التجارية محتاجة دراسة وافية ومحتاجة كمان تكون بتتعِرِض على ناس متخصصة وليها في المجال، مش بس على ناس بيحبوني وهايوافقوا على كل حاجة بأعملها وهايشتروا أي منتج هأقدِّمه..

في الحياة اليومية حتى البعيدة عن التجارة أو الخدمات، كلنا لينا دواير تأثير.. كلنا عندنا أهل وأصحاب ويمكن بعض المشجعين اللي هايكونوا بيوافقونا على كل حاجة بنقولها، وعلى الرغم من إن تأثير كل واحد فينا مختلف عن التاني، إلا إن أغلبنا عندنا الدواير دي سواء كان فيها ملايين من الناس أو عشرات من الناس اللي بتأيِّد وتوافق وتشجع كل حاجة بنعملها..

عشان كده المسئوليَّة كبيرة على الكل، مش بس على أصحاب المناصب أو المشاهير، ومش بس على الفنَّانين أو اللي عندهم مئات الآلاف من المتابعين على تويتر، لكن كلنا مسئولين لأن في الغالب فيه ناس بتتابع كل حد بيقول إيه، وجايز نكون بالنسبة للناس دي "مهمين"..

آراءنا اللي ممكن نكون بنقولها ببساطة، وتعليقاتنا اللي بتبان لينا تلقائية ممكن يعتبرها ناس من الدواير الصغيرة اللي حوالينا آراء وتعليقات مصيريَّة ومهمة وملهمة وعبقريَّة.. دواير تأثيرنا موجودة حتى لو كانت دواير صغيرة..

اللي مرَّ مننا بتجربة الأبوَّة أو الأمومة عارفين قد إيه نظرة الطفل الصغير لأبوه أو لأمه، قد إيه هم بالنسباله اللي عارفين كل حاجة واللي شاطرين في كل حاجة.. كتير من الناس القريبة من كل حد فينا بيبصولنا بنفس الطريقة، بيشوفوا هانعمل إيه وهانقول إيه وهانقرر إزاي، وهانفسَّر إزاي، وهاننتخب مين، وهانمدح في مين..

مافيش ولا حد فينا عنده تأثير يساوي صفر! يمكن الشطارة تكون في استخدام التأثير القليل أو الكتير اللي ليَّ بحكمة مش باستخفاف..

سواء مشهور أو لأ، كل واحد فينا حواليه دايرة من الناس اللي مستنيَّة تشوف وتسمع هايقول إيه.. المسئوليَّة خطيرة!

1 comment:

  1. This comment has been removed by the author.

    ReplyDelete