Saturday, December 8, 2012

افهم يا حمار

مقولة "القشّة التي قصمت ظهر البعير" مقولة شهيرة وموجودة في لغات تانية كمان.. في الإنجليزي التعبير هو "The last straw" بمعنى آخر قشّة.. ومفهوم إن أي جَمَل أو حمار شايل على ضهره حمل كبير بيوصل عند نقطة معينة ومايقدرش يشيل لما الحمولة تزيد عن وزن معين.. لكن طبعا صعب إنك تقول لحمار "خد بالك وافهم يا حمار لأن ضهرك هايتكسر قريب"..

سياسيا مش كل القادة والرؤساء فاهمين الجزئية دي.. بيتعاملوا مع آخر قشة على إنها قشة زي باقي القش التاني.. مجرد قشة.. إيه يعني حتة قطر يولع أو ناس تموت.. ماهي حصلت قبل كده والناس نسيت.. إيه يعني متظاهرين يموتوا أو يتعذبوا أو يتخطفوا.. الناس اتعودت.. يحصل إيه يعني لما أنابيب البوتاجاز ماتبقاش متاحة أو الكهربا تقطع باستمرار أو مايبقاش فيه مستشفيات مؤهلة؟ عادي.. كل ده قش شيلناه قبل كده.. كل دي تفاصيل صغيرة مافيش عليها قصة كبيرة.. مش مفروض نعمل عليها ضجة يعني.. دول شوية مندسين وأجندات خارجية بيروحوا وييجوا.. عادي.. قش شفناه قبل كده وشيلناه ونقلناه واستحملنا.. إيه المشكلة؟

المشكلة إن القادة والرؤساء وبعض السياسيين بيشوفوا في كل قشّة لوحدها قشة واحدة.. حتة قشة بسيطة وهتتشال ونعدي.. وناسيين إن تراكم أحداث تبان بسيطة أو ينفع تعدي بيخلي كل قشة تساوي وزنها زائد وزن كل القش اللي متشال قبلها..

فكرة إنها تيجي على أهون سبب وإن ناس ممكن تتطلق على "حاجة تافهة" وإن حمار ممكن ضهره يتقطم على "حتة قشة" هي فكرة فيها من السذاجة كتير.. لأن ببساطة الفكرة دي بتتناسى تأثير تكرار المصايب الصغيرة..

الكاتب الشهير إدوارد كار اللي كتب كتب كتير عن كيفية قراية التاريخ نفسه وكتب كذا حاجة عن مجال العلاقات الدولية والحروب ليه جملة شهيرة بيقول فيها "You cannot blame the last straw" أو "ماتقدرش تلوم آخر قشة"..

الرئيس أو المسئول أو السياسي أو القائد أو المدير أو الزوج أو اللي بيقوم بأي دور ممكن يتعامل مع كل موقف لوحده ويشوف "القشة نفسها" لو مهمة أو تقيلة أو صعبة أو لأ.. لكن الواقع بيقول كلام مختلف.. الواقع بيقول إن سقف التوقعات والقدرة على التحمل ومستوى المطالب كلها حاجات بتاخد في اعتبارها اللي حصل قبل كده مش بس القش اللي ناويين نشيله النهاردة..

فكرة إنه "لو كان شال العادلي يوم 25 كانت الدنيا عدّت" أو "لو كنيسة القديسين ماكانتش حصلت كان عادي" أو "لو كان طلع قال خطاب في نفس اليوم كان الموضوع بقى أبسط" هي كلها تكهنات ممكن تكون صح أو غلط لأنها ببساطة بتتناسى التراكمات وقد إيه الشعب استحمل قبل كده..

اللي شايل هموم ومشاكل و"قش" البلد.. أي بلد.. لازم يبقى فاهم إن ضهره هايتقطم بآخر قشة اللي شكلها بالظبط زي باقي القش.. 

10 comments:

  1. It's a cummulative process
    and
    we realy can't blame the last straw

    S. El-Behairy

    ReplyDelete
  2. الحمار لسه مافهمش :))

    عزه عارف

    ReplyDelete
  3. واحب اسمع اغنية قشة جنب قشة .. تبقي احلى عشه .. للفنان .. ايمان النهر درويش

    ReplyDelete
  4. الموضوع أكثر من رأئع

    ReplyDelete
  5. Brilliant post.Very deep and real. N

    ReplyDelete
  6. كل قشة تساوي وزنها زائد وزن كل القش اللي متشال قبلها
    Fantastic analysis... You make it look easy. Thanks Maged

    ReplyDelete
  7. انا خايفة

    ReplyDelete
  8. Almost 3 years with the same status.
    ويظل الحمار مستمتعاً بما هو فيه!!!
    S. El Behairy

    ReplyDelete